Accessibility links

الحكومة اليمنية الجديدة تحظى بثقة البرلمان وتعزيزات عسكرية إلى محافظة صعدة


صوت مجلس النواب اليمني على منح الثقة للحكومة اليمنية الجديدة برئاسة علي محمد مجور في ظل رفض المعارضة لبرنامج الحكومة الذي تقدمت به إلى البرلمان.

وذكر مراسل "راديو سوا" في اليمن أن 196 نائبا صوتوا بالموافقة على منح الثقة فيما رفض 25 وامتنع أربعة أعضاء عن التصويت من أصل 221 عضو حضروا جلسة البرلمان الذي يتكون من 300 عضو.

ويسيطر حزب المؤتمر الشعبي العام الحاكم في اليمن على أغلبية مقاعد مجلس النواب وهذا ما مكنه من منح الثقة لحكومته بسهولة.
وتتكون الحكومة اليمنية الجديدة التي أعلنت الأسبوع الماضي من 33 وزيرا بينهم امرأتان و12 وزيرا جديدا.

على صعيد آخر أعلنت وزارة الدفاع اليمنية وصول تعزيزات عسكرية إلى محافظة صعدة معقل التمرد الشيعي. وذكرت الوزارة انه تم إرسال طلائع من قوات العمالقة إلى جبهات القتال في جبال محافظة صعدة التي يقود فيها الحوثيون الشيعة تمردا مسلحا منذ منتصف عام 2004.

وتأتي هذه التعزيزات العسكرية بعد أن اتسعت جبهات القتال وتمكن المتمردون من بسط سيطرتهم على عدد من المواقع والمديريات في الوقت الذي تكبدت القوات النظامية اليمنية خسائر فادحة في الأرواح والمعدات.

ومن جهة أخرى أقال الرئيس اليمني علي عبد الله صالح بصفته القائد الأعلى للقوات المسلحة عددا من القادة العسكريين في محافظة تعز من بينهم قائد لواء المحافظة وأحد المعسكرات وقائد الحرس الجمهوري في تعز وذلك على خلفية تورطهم في قتال على أرض في العاصمة صنعاء سقط فيه ثلاثة قتلى من الجنود.
XS
SM
MD
LG