Accessibility links

وضع عائلة مرتكب مجزرة جامعة فيرجينيا تك تحت حماية الشرطة الأميركية


قال مسؤول في وزارة الخارجية الكورية الجنوبية الجمعة إن والدي وشقيقة مرتكب مجزرة جامعة فيرجينيا للتكنولوجيا وضعوا تحت حماية الشرطة دون أن يذكر ما إذا كانت العائلة تخضع للتحقيق أو لحمايتها من ردود فعل انتقامية من أهالي ضحايا المجزرة.

هذا وقد أثار عرض شريط الفيديو والصور والخطابات التي أرسلها الطالب تشو سونغ هوي قبل أن ينتحر إلى شبكة NBC التلفزيونية، صدمة جديدة في الولايات المتحدة.

حيث قال الطالب الكوري الجنوبي في الشريط الذي بثت القناة ومحطات تلفزيونية أخرى مقتطفات عنه مساء الأربعاء "لقد دفعتموني إلى الانطواء على نفسي ولم تتركوا لي سوى خيار واحد. كان هذا قراركم والآن أياديكم ملطخة بالدماء". وأضاف "كان أمامكم مئات الخيارات والسبل لتفادي (المجزرة) لكنكم قررتم إهدار دمي".

وفي احد الأشرطة التي تلقتها القناة التلفزيونية تحدث الطالب الكوري الجنوبي بلهجة متوترة ولم يرفع نظره إلى الكاميرا بل كان ينظر باستمرار إلى الأرض أو إلى الورقة التي دون عليها نصه.

ومضى يقول "لم أكن أريد القيام بذلك. كان بإمكاني الرحيل أو الفرار لكنني قررت التوقف عن الهرب. فالفرار المستمر ليس لي". من ناحية أخرى، تصادف اليوم الذكرى الثامنة لحادث إطلاق النار الذي تعرضت له مدرسة كولومباين الثانوية بولاية كولورادو في 20آبريل/نيسان عام 1999 والتي ذهب ضحيتها 12 طالبا من بينهم مدرس.

وقد قام بإطلاق النار على الطلاب إثنان من زملائهم في المدرسة ثم أطلقا النار على نفسيهما قبل أن تتمكن السلطات من إلقاء القبض عليهما. وقد أغلقت المدرسة أبوابها اليوم الجمعة إحياء لتلك الذكرى .

XS
SM
MD
LG