Accessibility links

خلافات داخل الائتلاف حول أسباب تدهور الأوضاع الأمنية في العراق


برزت داخل كتلة الائتلاف العراقي الموحد التي تقود الحكومة الحالية خلافات حول اسباب تدهور الاوضاع الامنية في العراق.
وقد شدد النائب عن الائتلاف قاسم داوود على أهمية تحسين أداء الحكومة في المجالات كافة لضمان استقرار الاوضاع في العراق.
من جانبه، أكد النائب الآخر عن الائتلاف عباس البياتي تخلي القوات متعددة الجنسيات عن دعم الحكومة في الحد من نشاط الجماعات، التي وصفها بانها تقف وراء تنفيذ العمليات الارهابية، على حد وصفه.
هذا ويعد التيار الصدري واحدا من كيانات كتلة الائتلاف التي تطالب بتحديد سقف زمني لرحيل القوات الأجنبية في العراق، وسبق للتيار الذي يتزعمه رجل الدين مقتدى الصدر أن اتهم القوات الأميركية باستهداف عناصره.

مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG