Accessibility links

استقالة عضو الكينست العربي عزمي بشارة تثير ردود فعل متباينة في إسرائيل


أثارت استقالة عزمي بشارة النائب العربي من الكنيست ردود فعل متباينة في إسرائيل.
وقال النائب عن حزب الليكود المعارض يوفال شتاينيتز إنه حان الوقت لتلك الاستقالة، مشيرا إلى أنه يدعو لإقالة بشارة من منصبه منذ ثلاثة أعوام، بعد أن شارك في مظاهرة تأييد لحزب الله في بيروت.

لكن عضو الكنيست عن حزب كاديما أوثنيل شنيلر أعرب عن أسفه لاستقالة بشارة، وقال إنها ستؤثر على مصالح عرب اسرائيل. وقال النائب عن حزب ميريتس أفاشلوم فيلان إن الكنيست خسر أحد ابرز النواب منذ إنشائه.
وتجري الشرطة الإسرائيلية تحقيقا بشأن بشارة، لكنها ترفض الكشف عن تفاصيله بسبب الرقابة التي يفرضها القضاء على وسائل الإعلام.
وألمحت وسائل الإعلام الإسرائيلية إلى أن بشارة قد يواجه اتهامات بالفساد والخيانة بسبب زيارة قام بها مؤخرا لسوريا.
وقدم بشارة استقالته من الكنيست الى السفارة الإسرائيلية في القاهرة، التي يزورها حاليا ويتوقع أن يقيم فيها.

وكان بشارة قد أعلن استقالته من القاهرة التي قرر البقاء فيها.
مراسل "راديو سوا" في القاهرة نبيل شرف الدين والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG