Accessibility links

أنباء عن قرب التوصل إلى صفقة لتبادل الأسرى بين حزب الله وإسرائيل تضم معتقلين عربا


ذكرت صحيفة الاتحاد الإماراتية في عددها الصادر الأربعاء أن المفاوضات التي يقوم بها الوسيط الألماني بشأن تبادل الأسرى بين حزب الله وإسرائيل دخلت مرحلة تحديد الأسماء وستشمل أسرى من سوريا والأردن وفلسطين.

ونقلت الصحيفة عن مصادر سياسية لم تكشف عن هويتها أن الوسيط الألماني هو مسؤول استخباراتي يدعى ماير كان قد انتدب لمساعدة الأمين العام للأمم المتحدة لمعالجة ملف الأسرى بين الجانبين عقب الحرب التي اندلعت بينهما العام الماضي.

وأشارت المصادر إلى أن الوسيط الألماني موجود حاليا في المنطقة ويتنقل سراً بين القدس وبيروت، وتوقعت أن يتم التوصل إلى صفقة متكاملة بشأن الأسرى في آواخر صيف العام الجاري.

وذكرت المصادر أن المفاوض الرئيسي عن الجانب اللبناني هو رئيس البرلمان نبيه بري ومن الجانب الإسرائيلي عوفر ديكل منسق قضية الأسرى والمفقودين.

وأشارت الصحيفة الإماراتية إلى أن الوسيط الألماني اصطدم بعقدة بعد قطع شوط طويل في المفاوضات تمثلت برفض إسرائيل دفع أي ثمن مقابل حصولها على معلومات من حزب الله لمعرفة حالة الجنديين الأسيرين.

وأضافت أن الثمن الذي طالب به حزب الله مقابل هذه المعلومات هو الإفراج عن عدد من الأسرى اللبنانيين بينهم عميد الأسرى سمير القنطار، على حد قول الصحيفة.

جدير بالذكر أن نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم كان قد أشار الأحد الماضي في الذكرى الـ29 لاعتقال القنطار إلى أن المفاوضات مع الوسيط الذي فوضته الأمم المتحدة ما زالت متواصلة وجدية.
وأكد قاسم الحرص على عدم الإعلان عن تفاصيل المفاوضات قبل التوصل إلى نتائج.
XS
SM
MD
LG