Accessibility links

مسؤول أميركي: لن نترك العراق قبل تمكن قواته من تسلم المسؤوليات الأمنية


قال غوردون جوندرو، المتحدث الرسمي بإسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، إن القوات الأميركية لن تترك العراق إلا عندما تتمكن قواته الامنية من تسلم مسؤولياتها في البلد.

وأضاف جوندرو في حديث مع "راديو سوا" أن الولايات المتحدة ملتزمة بمساعدة الشعب العراقي لانشاء بلد مستقل ومسالم، يقدر أن يحكم ويدافع عن نفسه بنفسه، وتتمكن قواته الأمنية من السيطرة على الوضع الأمني بشكل كامل.

وتأتي تصريحات جوندرو في وقت يناقش فيه أعضاء من مجلسي الشيوخ والنواب كيفية التوفيق بين صيغتين لقانون الاعتمادات الاضافية المخصصة للعمليات العسكرية في أفغانستان والعراق.

وأكد جوندرو أنه بالرغم من اعمال العنف فان إشارات صغيرة بدأت تظهر على تحقيق بعض التقدم في خطة فرض القانون، وتوقع أن يتعزز الوضع الأمني بعد وصول لواءين إضافيين من أصل خمسة ألوية مقاتلة إلى العراق، وقيام الحكومة بإصلاحات سياسية.
التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر:
XS
SM
MD
LG