Accessibility links

بوش يهدد إيران بعقوبات جديدة في حال استمرارها في سياسة التحدي


أكد الرئيس بوش أن موقف واشنطن وطوكيو موحد إزاء إيران لجهة فرض عقوبات إضافية وبتشديد العزلة عليها في حال واصلت تحدي قرارات مجلس الأمن المتعلقة بنشاطاتها في مجال تخصيب اليورانيوم.
وقال بوش في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي: "إن بلدينا يطبقان بشكل كامل العقوبات التي فرضها مجلس الأمن ردا على مواصلة إيران العمل على برنامج للأسلحة النووية".
وتابع بوش أن الولايات المتحدة واليابان تتكلمان بصوت واحد فيما يتعلق بإيران مضيفا أنه في حال مضت إيران في سياسة التحدي فهي لن تدفع سوى إلى عقوبات جديدة وعزلة متزايدة لها على الساحة الدولية.

كذلك بحث بوش وآبي في منتجع كامب ديفيد إستراتيجية للضغط على كوريا الشمالية للوفاء بتعهداتها بالتخلي عن برنامجها النووي.

وقال بوش إن صبر الولايات المتحدة وحلفائها إزاء كوريا الشمالية من أجل التخلي عن برنامجها النووي محدود.

وأضاف بوش: "إن شركاءنا في المحادثات السداسية يتحلون بالصبر إلا أن صبرنا ليس غير محدود. فنحن نتوقع من كوريا الشمالية الوفاء بتعهداتها ضمن اتفاق الثالث عشر من فبراير/شباط الماضي".

كما أشاد بوش بدور اليابان في تقديم الدعم للديمقراطيات الناشئة في العراق وأفغانستان.

من جانبه، قال آبي إن المحادثات السداسية بشأن برنامج بيونغ يانغ النووي وصلت إلى مرحلة مؤسفة.

وخلال أول زيارة رسمية يقوم بها رئيس وزراء اليابان إلى العاصمة الأميركية، تحدث آبي إلى عدد من المشرعين الأميركيين.

وأعرب آبي عن أمله في مواصلة بناء العلاقة الإستراتيجية وتمتين التحالف بين البلدين.
وقال آبي إنه يريد مواصلة العمل مع واشنطن في عدة أمور منها كوريا الشمالية والعراق وأفغانستان.
ومن المقرر أن يغادر آبي واشنطن اليوم ليبدأ جولة في الشرق الأوسط تشمل خمس دول عربية.
وكان بوش قد استقبل الخميس رئيس الوزراء الياباني الذي يزور البيت الأبيض للمرة الأولى.
XS
SM
MD
LG