Accessibility links

logo-print

مدير الاستخبارات المركزية السابق يتهم إدارة بوش بتشويه سمعته


اتهم جورج تينيت المدير السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية إدارة الرئيس بوش بالقضاء على سمعته وإساءة استغلال مصطلح رياضي أدلى به خلال اجتماع في البيت الأبيض، لتبريرها شن الحرب على العراق.

وقال تينيت في برنامج "ستون دقيقة" الذي تذيعه شبكةCBS التلفزيونية إن الإدارة سربت مصطلحه الرياضي الخاص بلعبة كرة السلة وهو "سلام دنك" بعد أن تصاعدت المعارضة لحرب العراق اثر عدم عثور القوات الأميركية على أسلحة دمار شامل عراقية:

"ما أزال أتذكر عندما حملت الهاتف واتصلت بذلك الإنسان الرهيب الذي طالما وثقتُ به، ألا وهو مدير موظفي البيت الأبيض ، وكنت أقول له: هل تعلم بأنني اعتقدت بأن العراقيين يملكون أسلحة دمار شامل، لقد جعلني المسؤولون في البيت الأبيض أظهر بمظهر المغفل. هذا أحقر شيء سمعته طوال حياتي. فالشرفاء لا يفعلون ذلك. إنه ليس من الشرف في شيء".

وأضاف تينيت في الحديث الذي يذاع يوم الأحد المقبل أن استخدامه لتعبير "Slam Dunk" لوصف ضربة قوية صاروخية عبر السلة مضمونة النجاح ، لم يكن للإشارة إلى تأكده من العثور على أسلحة دمار شامل عراقية، بل كان للإشارة إلى معلومات يمكن أن تستخدم لإقناع الرأي العام الأميركي بقضية شن الحرب على العراق.

وظهر تعبير "سْلام دنك" لأول مرة في كتاب "خطة الهجوم" للصحفي بوب وود وورد عام 2004 الذي صور تينيت على انه أكد للرئيس بوش حتمية العثور على أسلحة دمار شامل في العراق.
XS
SM
MD
LG