Accessibility links

logo-print

رايس تغادر واشنطن إلى مصر للمشاركة في مؤتمر منتجع شرم الشيخ بشأن العراق


من المقرر أن تغادر وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس واشنطن الثلاثاء للمشاركة في مؤتمر شرم الشيخ حول الأمن العراقي والإقليمي.

ويقول المسؤولون في الخارجية الأميركية إن الاجتماعات غير معنية بالعلاقات بين أميركا وكل من سوريا وايران ولكنها ستتركز حول مستقبل العراق.

وأضاف المسؤولون أنه حتى لو حدثت اتصالات من هذا القبيل فإنها ستهدف إلى الضغط على حكومتي طهران ودمشق للتوقف عن إشاعة عدم الاستقرار في العراق.

وفي واشنطن، صرح منسق شؤون العراق في وزارة الخارجية الأميركية ديفيد ساترفيلد بأن الولايات المتحدة تريد من إيران إظهار نواياها الحسنة إزاء العراق على أرض الواقع وقال إنه يتعين على ايران أن "تعلن على الملأ انها تريد عراقا آمنا مستقرا وينعم بالسلام قرب حدودها، وهذا هدفنا جميعا ويجب أن يكون هدفا لجميع دول الجوار."

على صعيد آخر، أعربت مصر عن رغبتها في أن تدعو قمة شرم الشيخ إلى وقف إطلاق النار لمدة ثلاثة أشهر بين القوات العراقية والمتمردين، لكن حكومة بغداد بادرت برفض الفكرة.

وعلق دبلوماسي عراقي بالقول إن الاقتراح يتعامل مع الحكومة التي يقودها الشيعة والتمرد الذي يتصدره السنة كطرفين متماثلين.

وتأمل الولايات المتحدة والعراق أن تسفر القمة عن إبداء دعم دولي لحكومة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وأن تدعو إلى التزام بخفض ديون العراق الهائلة.
XS
SM
MD
LG