Accessibility links

logo-print

مجلس الأمن الدولي يشهد مناقشات مثمرة حول قضايا إفريقية


قال ايميري جونز بيري السفير البريطاني لدى الأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن في دورته الحالية، إن المجلس شهد في اليومين الماضيين مناقشات مثمرة حول ثلاث قضايا إفريقية هي دارفور والصحراء الغربية والصومال.

وأضاف بيري أن مجلس الأمن ما زال يسعى لنشر القوة الإفريقية الدولية المختلطة في إقليم دارفور.
"المجلس ينظر في جميع جوانب قضية دارفور بشكل متساو، وأريد أن نضمن وحدة الأراضي السودانية وسيادتها. إن تعايش جميع أجزاء السودان بسلام جزء أساسي من اهتمامات المجلس."

وبالنسبة للصومال أعرب بيري عن قلق المجلس من تدهور الأوضاع المعيشية فيه. وقال إن أعضاء المجلس حثوا أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون على الإعداد لاحتمال نشر قوة دولية في ذلك البلد:
"طلبنا من الأمين العام أن يبدأ في تحضير خطة طارئة إذا ما قررنا نشر قوة حفظ سلام دولية في الصومال."

وقد انتهت رئاسة بريطانيا الدورية لمجلس الأمن وتتولى الولايات المتحدة رئاسة المجلس من بداية هذا الشهر.
XS
SM
MD
LG