Accessibility links

الحكومة الموريتانية تطالب رئيس الدولة والوزراء بالتصريح عن ممتلكاتهم للحد من الفساد


قررت الحكومة الموريتانية الأربعاء في سابقة هي الأولى من نوعها مطالبة رئيس الدولة ورئيس الوزراء وطاقمه الوزاري بالتصريح عن ممتلكاتهم بهدف الحد من مخاطر الفساد.

ونقلت وكالة الأنباء الموريتانية الرسمية عن بيان صادر عن أول اجتماع لمجلس الوزراء منذ تشكيله الشهر الماضي أن الرئيس سيدي ولد الشيخ عبد الله أعطى تعليمات من أجل القيام بإصلاح إداري، وشدد على اعتماد الشفافية في الإدارة والموضوعية في اختيار المسؤولين على أساس الكفاءة والنزاهة.

وكان الفساد واختلاس الأموال شائعا جدا في ظل نظام الرئيس معاوية ولد الطايع الذي أطيح به في أغسطس/ آب 2005 اثر انقلاب عسكري أدى إلى تسليم السلطة للمدنيين.

وانتخب ولد عبد الله في 25 مارس/ آذار رئيسا لموريتانيا في ختام عملية انتقالية ديموقراطية.

وهو أول رئيس ينتخب ديموقراطيا منذ استقلال موريتانيا عام 1960 حيث أن أسلافه وصلوا إلى السلطة عبر انقلابات أو خلال عمليات اقتراع غالبا ما تخللها تزوير.

وشكلت الحكومة الموريتانية الجديدة برئاسة زين ولد زيدان في 28 ابريل/ نيسان وتضم شخصيات تكنوقراطية غير معروفة إجمالا على الساحة السياسية.
XS
SM
MD
LG