Accessibility links

كلينتون تحدد 11 أكتوبر المقبل موعدا لانتهاء مهمة الجنود الأميركيين في العراق


طالبت عضو مجلس الشيوخ الأميركية هيلاري كلينتون الخميس الكونغرس بتحديد 11 أكتوبر/ تشرين الأول موعدا رسميا لانتهاء المهمة الموكلة إلى الجنود الأميركيين في العراق، مما سيرغم الإدارة على مطالبة الكونغرس بتفويض جديد لتمكينهم من استمرار مهمتهم هناك.
وقالت كلينتون في جلسة لمجلس الشيوخ إن القرار الصادر في 11 أكتوبر/تشرين الأول 2002 والذي يجيز استخدام القوة في العراق انتهت صلاحيته. وأضافت أن الوقت قد حان لإنهاء السماح بخوض الحرب في العراق.
وأوضحت كلينتون المرشحة للفوز بترشيح الحزب الديموقراطي إلى الانتخابات الرئاسية في 2008، أنها تنضم للسناتور روبرت بيرد رئيس لجنة الميزانية لرفع مشروع قانون في هذا الصدد.
من جهته، طالب بيرد الرئيس بوش إذا كان ينوي الاستمرار في التدخل العسكري في العراق، بتحديد مهمة جديدة والسعي إلى الحصول على موافقة عليها عبر تصويت جديد في الكونغرس.
وأضاف أنه يتعين على الرئيس أن يقول بوضوح ما الذي ينوي القيام به الآن والطريقة التي ينوي اعتمادها لبلوغ هدفه.
ويأتي اقتراح بيرد وكلينتون بعد يومين من استخدام الرئيس بوش حق الفيتو على مشروع قانون يطالب الرئيس البدء في سحب الجنود الأميركيين من العراق في موعد أقصاه مطلع شهر أكتوبر/تشرين الأول القادم.
XS
SM
MD
LG