Accessibility links

logo-print

خاتمي: لقائي مع البابا محاولة مشتركة للبدء بمداواة الجراح بين المسلمين والمسيحيين


أعرب البابا بنيدكت السادس عشر والرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي الجمعة في بيان صادر عن الفاتيكان عن دعمهما لمؤتمر شرم الشيخ حول العراق، مؤكدين على ضرورة قيام الأسرة الدولية بمبادرات قوية في الشرق الأوسط.

وقال خاتمي إثر اللقاء إن الجراح بين المسلمين والمسيحيين ما زالت عميقة بما فيها تلك الناجمة عن تصريحات البابا العام الماضي بشأن الإسلام، وذلك في إشارة إلى المحاضرة التي ألقاها البابا بنيدكت السادس عشر في سبتمبر/أيلول الماضي في إحدى الجامعات الألمانية وأثارت حفيظة العديد من المسلمين الذين اعتبروها تربط بين الإسلام والعنف.

وقال خاتمي إن اجتماعه مع البابا بنيدكت السادس عشر لن يكون كافيا لتضميد تلك الجراح لكنه محاولة مشتركة للبدء في مداواتها.
XS
SM
MD
LG