Accessibility links

تهديدات المسلحين تجبر أهالي حي البياع على تركه وقوات الأمن تنفي وجود المسلحين


بدأت العوائل القاطنة في حي البياع بالنزوح الى مناطق أخرى، نتيجة لإزدياد اعمال العنف وتهديدات الجماعات المسلحة، في الوقت الذي أعلنت فيه مصادر في خطة فرض القانون شمول اطراف بغداد بتلك الخطة.

من جانبه، نفى آمر القوات الكردية المسؤولة عن أمن منطقة البياع والأحياء الجنوبية الغربية من العاصمة العميد نذير عاصم كوران وجود عناصر مسلحة أو ميليشيات في المنطقة، عازيا أسباب نزوح العوائل الى كثرة الانفجارات وتأثيرها على نفسية المواطن.

يشار الى أن عدة مناطق في بغداد كأحياء المواصلات والشرطة الخامسة والتراث جنوب غرب العاصمة سبق وان استنجدت بالحكومة لانقاذها من هجمات المسلحين منذ ما يقارب السبعة اشهر الا انها ما تزال تحت وطأة المسلحين دون قيام الحكومة بجهد أمني لانقاذهم.

مراسل "راديو سوا" ظافر احمد تحدث إلى عدد من أهالي حي البياع وأعد هذا التقرير:
XS
SM
MD
LG