Accessibility links

تأجيل محاكمة المعارضين السوريين ميشال كيلو ومحمود عيسى


قالت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سوريا الإثنين إن محاكمة المعارضيْن السوريين ميشال كيلو ومحمود عيسى أرجئت حتى الـ13 من مايو/أيار للتدقيق أو النطق بالحكم.

وقال أمين سر المنظمة عبد الرحيم غمازة لوكالة الصحافة الفرنسية إن محكمة الجنايات الثانية برئاسة القاضي أحمد زاهر البكري أجلت جلستها في إطار محاكمة الكاتب والناشط ميشال كيلو والناشط محمود عيسى حتى 13 مايو/أيار للتدقيق أو النطق بالحكم.

وأضاف غمازة أن كيلو تقدم بمذكرة دفاع مستقلة كما تقدمت هيئة الدفاع بمذكرة أيضا.

وأكد غمازة أن هذه المحاكمة هي محاكمة رأي ولا علاقة لها بالقانون وإنما بتطويع النصوص القانونية قسرا لتلائم واقعة الدعوى.

وكان قد وجهت في 27 مارس/آذار إلى كيلو وعيسى اتهامات بإضعاف الشعور القومي وإثارة النعرات الطائفية والترويج لمعلومات خاطئة.

واتهم عيسى كذلك بالقيام بأعمال لم تجزها الحكومة من شأنها تعريض سوريا لخطر أعمال عدائية.

وأوقف المعارضان في دمشق في مايو/أيار 2006 بعد أن وقعا على إعلان بيروت-دمشق الذي يدعو إلى إصلاح العلاقات اللبنانية السورية وإقامة علاقات دبلوماسية بين البلدين. وبدأت محاكمتهما في ديسمبر/كانون الأول.
وقد أوقف في الفترة نفسها ثمانية معارضين آخرين.
XS
SM
MD
LG