Accessibility links

سولانا يعتزم بدء جولات جديدة من المفاوضات مع مسؤول الملف النووي الإيراني لاريجاني


أبلغ خافير سولانا المسؤول عن العلاقات الخارجية في الاتحاد الأوروبي أعضاء البرلمان الأوروبي بأنه يعتزم بدء جولات جديدة من المفاوضات مع مسؤول الملف النووي الإيراني علي لاريجاني خلال الأسابيع المقبلة.
وقال في تصريحات أدلى بها في بروكسيل:
"لقد اتفقنا سلفا بأن تلك المباحثات لن تكون مفتوحة، ولكنها ستكون محددة بفترة يتفق عليها الجانبان، وقد تكون ستة أشهر أو نحو ذلك. وإذا اتفقنا خلال تلك الفترة، فستكون تلك مسألة جيدة. أما إذا لم نتفق فلن تستمر المباحثات، وعندها سنفترق".

من أزمة الملف النووي الإيراني إلى أزمة كوسوفو

انتقل سولانا بعد ذلك في تصريحه إلى الحديث عن الوضع المتأزم في كوسوفو وقال:
"من بين المسائل التي نوليها أهمية كبرى التوصل إلى تحديد وضع كوسوفو النهائي من خلال قرار جديد لمجلس الأمن. وكما تعلمون هناك دول أعضاء في مجلس الأمن لا تريد المساعدة في تلك المسألة، غير أنه بالنسبة لنا من المهم المحافظة على وحدة موقف الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بكوسوفو".

وقال سولانا إنه لا يشعر بقلق إزاء الأوضاع الأمنية في كوسوفو:
"أعتقد أن الأوضاع الأمنية في كوسوفو ليست خطرة. وأرى أنه إذا سار كل شيء كما خطط له الرئيس مارتي أتيساري فلن تكون هناك مشكلة كبيرة في كوسوفو فيما يتعلق بالأمن".

XS
SM
MD
LG