Accessibility links

logo-print

ساركوزي ينفي اتهامات المعارضة في فرنسا باستغلاله أموال دافعي الضرائب


رفض الرئيس الفرنسي المنتخب نيكولا ساركوزي الأربعاء الانتقادات التي وجهتها له المعارضة وبعض الصحف الفرنسية بسبب قضائه إجازة في مالطا على يخت أحد رجال الأعمال.

ونفى ساركوزي بشدة استغلال أموال دافعي الضرائب لتغطية تكاليف رحلته إلى جزيرة مالطا.

وقال الرئيس الفرنسي المنتخب إنه قرر بعد 20 عاما قبول دعوة صديقة المليونير فينسين بولور وقضاء أيام على متن يخت على ساحل الجزيرة، وأضاف:
"أعتقد أنني وأسرتي بحاجة للراحة من عناء الحملة الانتخابية، كما أن بولور من أهم رجال الأعمال الفرنسيين ومنجزاته تشرف اقتصاد البلاد".

من ناحية أخرى، عقدت الحكومة الفرنسية آخر اجتماعاتها الأربعاء برئاسة الرئيس جاك شيراك.
وقال رئيس الوزراء دومينيك دوفلبان إن شيراك ساهم في أن تحافظ فرنسا على اعتدالها في أوقات عصيبة:
"لقد أدرك شيراك كيفية تحمل مسؤوليات منصبه بسمو وإنسانية وروح ودية نفخر بها جميعا."

كما قالت وزيرة الدفاع ميشال إليو ماري إن الحكومة كانت تعمل بروح الفريق:
"لقد عملنا كالعادة بشأن مسائل ومهام مختلفة، إلا أننا كنا نجري محادثات مع رئيس الوزراء دوفلبان الذي كان يتحدث باسمنا مع رئيس الجمهورية الذي كان يجيب بدوره على تساؤلاتنا."
XS
SM
MD
LG