Accessibility links

logo-print

فرنسا تدعو إلى عقد اجتماع عاجل في البنك الدولي لتقرير مصير وولفويتز


دعت فرنسا الأربعاء إلى عقد اجتماع عاجل لمجلس محافظي البنك الدولي لتقرير مصير رئيس البنك بول وولفويتز وذلك بعدما أكدت لجنة الشؤون الأخلاقية التابعة للبنك أن وولفويتز انتهك القواعد المعمول بها في المؤسسة الدولية.

من جهة أخرى، عرضت صحيفة واشنطن تايمز الأميركية في عددها الصادر الأربعاء أسماء بعض المرشحين لخلافة وولفويتز من أبرزهم نائب وزيرة الخارجية الأميركية السابق روبيرت زوليك الذي يعمل حاليا مديرا إداريا ونائب رئيس الشؤون الدولية في بنك غولدمان للاستثمارات في نيويورك.

وكان زوليك قد تولى عدة مناصب خلال فترة رئاسة الرئيس بوش الأب من بينها مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية والزراعية كما عمل مستشارا في الوزارة.

ونقلت الصحيفة عن خبير في شؤون التنمية الدولية رفض الكشف عن هويته أن زوليك سيكون مرشحا جيدا، وقال آخر إن زوليك لديه ميزة خاصة، فرغم عمله في إدارة بوش الحالية لم يكن لديه أي دور في السياسة الخارجية للشؤون العسكرية.

في مقابل ذلك رأى خبير آخر أن السياسات الأميركية تتعرض لمعارضة دولية واسعة وأن أي "خطأ" قد يؤثر سلبا على فرص تولي زوليك منصب رئيس البنك الدولي.

وأشارت الصحيفة إلى أن من بين الأسماء التي يجري تداولها حول خليفة وولفويتز، نائب وزير الخزانة الأميركية روبيرت كيميت الذي عمل سابقا سفيرا للولايات المتحدة في ألمانيا.

غير أن البيت الأبيض رفض مساء الثلاثاء التعليق على احتمال تولي كيميت رئاسة البنك الدولي.

وكان توني سنو المتحدث باسم البيت الأبيض قد أكد الثلاثاء أن الرئيس بوش ما زال يدعم رئيس البنك الدولي بول وولفويتز لكنه لا يتدخل في المباحثات الجارية داخل المؤسسة الدولية والمتعلقة بمصير وولفويتز مع البنك الدولي.
XS
SM
MD
LG