Accessibility links

عباس وهنية يتفقان على البدء في تنفيذ الخطة الأمنية لإنهاء حالة الفلتان الأمني



أكد المتحدث باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينه أن الرئيس محمود عباس اتفق في لقائه مساء اليوم الأربعاء مع رئيس الوزراء إسماعيل هنية على البدء في تنفيذ الخطة الأمنية لإنهاء حالة الفلتان الأمني وبسط القانون.
وقال أبو ردينة لوكالة فرانس برس إن الرئيس أبو مازن وهنية اتفقا في لقائهما هذه الليلة على تطوير وتنفيذ الخطة الأمنية التي أقرها مجلس الوزراء قبل ثلاثة أسابيع.
وأشار أبو ردينة إلى أنه تم الاتفاق على أن يعقد قادة الأجهزة الأمنية اجتماعات مع رئيس الوزراء وعدد من الوزراء المعنيين خصوصا وزير الداخلية للبدء الفوري في تنفيذ الخطة الأمنية. وشدد على أن الرئيس أكد دعمه الكامل للبدء في تنفيذ الخطة الأمنية من أجل إنهاء الفلتان الأمني وحفظ النظام وسيادة القانون.
من جانبه، أكد عزام الأحمد نائب رئيس الوزراء الفلسطيني لوكالة فرانس برس أن الرئيس طلب من وزير الداخلة البدء في تنفيذ الخطة الأمنية، مشيرا إلى أن الوزير يواصل عمله من أجل تنفيذ المرحلة الأولى من هذه الخطة. وقال الأحمد: "إن بدء التنفيذ الفعلي للمرحلة الأولى من الخطة الأمنية سيبدأ بعد لقاء رئيس الوزراء هنية مع قادة الأجهزة الأمنية صباح يوم غد الخميس".
وأكد مصدر أمني لوكالة فرانس برس إن قوات الأمن بدأت منتصف الليلة في تعزيز انتشارها على بعض المفترقات الرئيسية ومداخل المدن في قطاع غزة في إطار تنفيذ المرحلة الأولى من الخطة الأمنية.
XS
SM
MD
LG