Accessibility links

مؤتمر الدوحة يختتم أعماله بالإعلان عن مركز قطر الدولي لحوار الأديان


شهدت الجلسة الختامية لمؤتمر الدوحة سجالا سياسيا حول مسألة الصراع العربي الإسرائيلي، وطالب مشاركون مسيحيون ومسلمون بتفعيل المبادرة العربية للسلام وعدم تفويت ما وصفوها بالفرصة التاريخية.
بدوره قال الأب دونالد ريفز لراديو سوا إن على أتباع الأديان الثلاثة التوحد لمواجهة التحديات.
وأضاف: "يجب أن يكون هناك نتاج عملي وإلا فإن هذا النوع من المؤتمرات سوف ينهار ولن يستقطب أحدا، فنحن نعيش في عالم خطير يجب فيه أن تتوحد الأديان الكبيرة لمواجهة هذه الأخطار".
وطالب المشاركون في المؤتمر بضرورة أن يركز المؤتمر القادم على التداعيات السياسية للخلافات بين الأديان خاصة فيما يتعلق بالصراع في الشرق الأوسط.

ويشرف على المؤتمر جامعة قطر بالإضافة إلى عدد من رجال دين من الإسلام والمسيحية واليهودية.
وقال وزير الشؤون الثقافية المغربي الأسبق علال سي ناصر الذي شارك في المؤتمر إن الحوار نافع من الناحية السياسية خاصة لتفادي الحروب.
XS
SM
MD
LG