Accessibility links

logo-print

الكونغرس يصادق على مشروع قانون جديد لتمويل الحرب في العراق على دفعات


صادق مجلس النواب الأميركي على مشروع قانون جديد ينص على تمويل الحرب في العراق على دفعات وذلك في تحد واضح للرئيس بوش الذي هدد باستخدام حق النقض.

وينص مشروع القرار على توفير ما يقرب من 43 مليار دولار لتمويل العمليات في العراق وأفغانستان حتى شهر يوليو/تموز المقبل.

كما يشترط لتوفير مزيد من التمويل بعد ذلك حصول الكونغرس على ضمانات من الرئيس بوش على التزام الحكومة العراقية بالأهداف التي يتعين تحقيقها.

دفاع بيلوسي

وقالت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي في معرض دفاعها عن مشروع القانون: "إنه مشروع قانون يجب أن يلقى استحسان الرئيس بوش، لأنه يتضمن الأهداف التي حددها هو نفسه، كما يدعو إلى تقديم كشف عن مدى التقدم الذي يتم إحرازه، فيجب أن يكون لدى الرئيس بوش الثقة فيما يقوم به وبالتالي ترك المسألة في يد الكونغرس لإصدار حكمه في شهر يوليو/تموز".

وأضافت بيلوسي أن الكونغرس يقدم مرة أخرى للرئيس بوش توصيات لتغيير النهج المتبع في العراق في حين يصر الرئيس على موقفه الرافض للتغيير دون تقديم أي بديل حقيقي.

شددت رئيسة مجلس النواب بيلوسي على أن الرئيس بوش ما زال يسعى للحصول على تمويل الحرب دون حسيب أو رقيب.

بوش

في المقابل، شدد الرئيس بوش على أنه يحاول التوصل إلى اتفاق مع أعضاء الكونغرس من الحزبين الديموقراطي والجمهوري للتوصل إلى صيغة توافقية لتوفير الموارد التي تحتاج إليها القوات في ساحة المعركة.

وقال بوش: "لن نتفق على جميع القضايا غير أننا لا نريد إقحام رجالنا ونسائنا في القوات المسلحة وسط الجدل الدائر في العاصمة واشنطن، إن القوات بحاجة للتمويل ويتعين على الكونغرس توفير ذلك التمويل لها، فإذا لم أكن أعتقد أن إلحاق الهزيمة بتنظيم القاعدة في العراق أمر مهم وضروري ويستحق الجهد المبذول لما أرسلت قواتنا إلى هناك على الإطلاق".

وشدد بوش على أن عواقب الهزيمة في العراق ستكون بمثابة كارثة وبالتالي يتعين على الكونغرس التوقف عن استغلال مسألة تمويل الحرب لتحقيق مآرب سياسية.

يذكر أن مشروع القرار ينص على توفير نحو 43 مليار دولار لتمويل العمليات في العراق وأفغانستان حتى شهر يوليو/تموز المقبل، ويربط بين توفير المزيد من التمويل بعد ذلك بحصول الكونغرس على ضمانات من الرئيس بوش على أن الحكومة العراقية تلتزم بالأهداف التي يتعين عليها تحقيقها.
XS
SM
MD
LG