Accessibility links

السنيورة: خطة السلام العربية هي السبيل الوحيد الواقعي نحو السلام


قال رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة إن الدول العربية لا تسعى إلى محو إسرائيل من الوجود بل تسعى إلى تحقيق الأهداف المشروعة المتمثلة في هدنة وحدود آمنة وقدرة جميع شعوب المنطقة على العيش بأمن وسلام.

وأضاف السنيورة في مقال نشرته صحيفة نيويورك تايمز الجمعة أن التقرير الأولي للجنة فينوغراد حول الحرب الثانية على لبنان أخفق في استنتاج أهم درس وهو أن العمل العسكري لا يوفر الأمن للشعب الإسرائيلي وأن الدبلوماسية والحلول الوسط هي الرد على عدم الاستقرار.

وتابع السنيورة في مقاله أن السبيل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار للشعب الإسرائيلي والعالم العربي يكمن في تسوية سلمية شاملة لحل النزاع العربي الإسرائيلي.

وأشاد رئيس الوزراء اللبناني بمبادرة السلام العربية ووصفها بأنها الطريق المنطقي الوحيد للسلام، وقال إنها تتمشى مع جميع قرارات مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة المتعلقة بالنزاع وتضمن حق العودة للاجئين الفلسطينيين.

وانتقد السنيورة تقرير فينوغراد الأولي لأنه لم يشر إلى الأضرار التي لحقت بلبنان في الصيف الماضي.
وقال إن رئيس الأركان الإسرائيلي آنذاك الجنرال دان حالوتس اقترب إلى حد كبير من تحقيق هدفه المعلن وهو إعادة لبنان 20 عاما إلى الوراء.

وأوضح السنيورة أن الاحتلال غير المشروع وانتهاك الأجواء واحتجاز الأشخاص وتدمير المنازل وإقامة نقاط التفتيش المذلة تواصل تصعيد الغضب واليأس في نفوس الشعوب العربية.

وقال إن الولايات المتحدة التي تتمتع بدور فريد في العالم تتحمل مسؤولية إظهار زعامة وشجاعة في مساعدة الجانبين على تحقيق سلام عادل ودائم.
XS
SM
MD
LG