Accessibility links

logo-print

دراسة: الفتيات اكثر سمنة من الفتيان


أظهرت دراسة حديثة لمجموعة من الباحثين في جامعة ابسالا السويدية، أن الفتيات الصغيرات في سن الرابعة أكثر سمنة بست مرات مقارنة بالفتيات من نفس الفئة العمرية قبل عقدين من الزمن، وأكثر عرضة للسمنة بمعدلات أكبر من الأولاد في نفس العمر.
وقال أولف هولمبال رئيس الباحثين في الدراسة إن المؤشرات توضح أن السبب يرجع إلى التغير في أسلوب المعيشة رغم صعوبة تحديد ذلك.
ويبحث خبراء السمنة في تأثير الاختلافات بين الجنسين على معدلات زيادة السمنة، ففي عام 1982 كانت نسبة واحد في المائة فقط من الأطفال في عمر أربع سنوات تعاني من السمنة. وبحلول عام 2002 ارتفعت النسبة إلى اثنين في المائة بين الأولاد في عمر أربع سنوات وإلى ستة في المائة بين الفتيات في نفس العمر.
وأظهرت الدراسة أن المعدلات نفسها تكررت لدى الأطفال في عمر العشر سنوات.
بالمقابل كشف تحليل آخر يتناول ظاهرة الأطفال ذوي الوزن الزائد، الذي لم يصل بعد حد السمنة، أن النسبة ارتفعت إلى 20 في المائة لدى الفتيات في عمر الأربع سنوات وإلى 18 في المائة لدى لأولاد خلال عقدين من الزمن.
تجدر الإشارة إلى أن السويد وألمانيا تحتلان مكانة متوسطة بين سائر الدول الأوربية في معدلات زيادة الوزن ، بينما تأتي اليونان والمجر في مقدمة الدول التي ترتفع بها معدلات زيادة الوزن.
XS
SM
MD
LG