Accessibility links

الحكومة الاسرائيلية تعقد جلسة للنظر في إجراءات لمنع اطلاق صواريخ القسام على اسرائيل


عقدت الحكومة الإسرائيلية جلسة للنظر في الإجراءات التي ينبغي عليها اتخاذها لوقف صواريخ القسام التي تطلقها الفصائل الفلسطينية المسلحة على البلدات الإسرائيلية القريبة من الحدود مع قطاع غزة. وقبل الاجتماع قال الوزيز زيف بويم :

"أعتقد أنه سيكون من الخطأ القيام بعملية عسكرية كبرى، ولكني أرى أنه ينبغي علينا التصدي للإرهاب الذي ينطلق من قطاع غزة ويستهدف مستوطناتنا في النقب. وعلى جيش الدفاع الإسرائيلي أن يسيطر على المناطق التي تطلق منها حركتا حماس والجهاد الإسلامي صواريخ القسام على إسرائيل من داخل قطاع غزة".

وقال بويم إن الرئيس محمود عباس لا يستطيع وقف الهجمات التي تستهدف إسرائيل: "للأسف أن الرئيس عباس شخص ضعيف عندما يتعلق الأمر بالوضع السياسي داخل الأراضي الفلسطينية. وفي الواقع هو لا يستطيع السيطرة على حكومة حماس".

من ناحية أخرى قال رئيس الوزراء اولمرت إن اجتماع اليوم يركز بصورة أساسية على مدينة القدس بمناسبة الذكرى الأربعين لتوحيدها: "من الطبيعي أن ينصب تركيز هذا الاجتماع على مدينة القدس. وأستطيع الآن أن أعلن أن البرامج التي ننوي الموافقة عليها لتطوير المدينة خلال السنوات الخمس المقبلة ستكلف نحو 1450 مليون دولار".

هذا وقد قال صائب عريقات، رئيس دائرة شؤون المفاوضات إنه يتعين على الحكومة الفلسطينية بسط الأمن وإنهاء الفوضى كي لا يكون من مبرر لأية جهة للتنصل من التزاماتها إزاء الشعب الفلسطيني.
نبهان خريشة والتفاصيل من رام الله:
XS
SM
MD
LG