Accessibility links

مجلس محافظي البنك الدولي يبحث تقرير مصير وولفويتز والبيت الأبيض يعلن دعمه له


من المقرر أن يعلن مجلس محافظي البنك الدولي الثلاثاء قراره بشأن مصير رئيس البنك بول وولفويتز بعدما خلصت إحدى لجان التحقيق إلى أنه انتهك القواعد المعمول بها فيما يتعلق بتضارب المصالح.
وقد أعلن البيت الابيض الثلاثاء أنه ما زال يدعم رئيس البنك الدولي وولفويتس الذي يتعرض لمشاكل تتعلق بقضية محاباة لكنه اضاف أنه لا بد من الحفاظ على المصلحة العليا للمقرضين.
وكان وولفويتز قد وضع محاربة الفساد على رأس أولوياته عندما تولى رئاسة البنك قبل عامين غير أنه يجد نفسه حاليا وسط فضيحة بسبب دوره في حصول صديقته شاها رضا الموظفة في البنك على ترقية وزيادة ملحوظة في الراتب.

ويقول كولن برادفورد الباحث في معهد بروكينز بواشنطن والمتخصص في شؤون البنك الدولي:
"من التناقض أن تحث الدول الأخرى على عمل شيء ما فيما تقوم أنت بشيء مناقض خلال تصرفاتك الشخصية من خلال رعاية أصدقائك الشخصيين وما إلى ذلك بالشكل الذي تصرف به وولفويتز، إنها المحسوبية بعينها".

ويواجه وولفويتز انتقادات من العديد من موظفي البنك وبعض الدول الأوروبية التي تقول إن الفضيحة تؤثر سلبا على إدارة شؤون البنك وبالتالي على فعالية المؤسسة الدولية إزاء القضاء على الفقر.

ويقول يوجين روثبيرغ المسؤول المالي السابق في البنك الدولي:
"إذا قالت الدول الأعضاء إن فعاليتك قد تضررت، وإذا قال موظفو البنك إن فعاليتك كذلك، فقد أصابك الضرر بالتالي".
XS
SM
MD
LG