Accessibility links

logo-print

رايس: الولايات المتحدة لن تسمح لروسيا بالحيلولة دون إقامة شبكة الدفاع الصاروخي في أوروبا


قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس قالت إن الولايات المتحدة بحاجة إلى أن تكون قادرة على إحراز التقدم فيما يتعلق باستخدام التكنولوجيا للدفاع عن نفسها وأنها ستقوم بذلك لا محالة ولن تسمح لروسيا بالحيلولة دون تنفيذ خطتها إقامة شبكة الدفاع الصاروخي في أوروبا.

وأضافت رايس عقب اجتماعها في موسكو مع الرئيس فلاديمير بوتين إنها لا تعتقد أن أحدا يترقب أن تسمح الولايات المتحدة باستخدام الفيتو ضد مصالحها.

على الجانب الآخر ذكرت وكالات الأنباء الروسية أن وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف قد أعلن الثلاثاء أن روسيا والولايات المتحدة اتفقتا على التخفيف من حدة التصريحات بينهما وقد تم التوصل إلى هذا الاتفاق خلال زيارة وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليسا رايس إلى موسكو.
وقال لافروف إن بوتين ورايس متفقان على ضرورة تخفيف حدة التصريحات العلنية التي تعبر عن خلافات.
وجاء تصريحه إثر لقاء بين بوتين ورايس وبعد أشهر من التوتر بين موسكو وواشنطن.

وكانت رايس قد اعتبرت الاثنين لدى وصولها إلى موسكو ألا أساس للحديث عن حرب باردة جديدة بين روسيا والولايات المتحدة.
وأضافت أنه لا يعجبها إطلاقا الخطاب الذي يستخدمه الكرملين والذي يذكر بنظرها بالحرب الباردة، مضيفة أنها تعتقد انه من المهم للغاية عدم استخدام خطاب يوحي بان علاقتنا تنطوي على عدائية.

وكان بوتين حمل بشدة في الأشهر الأخيرة على الإدارة الأميركية واتهمها بزعزعة الاستقرار في العالم برؤيتها الأحادية وبالسعي لإعادة إطلاق سباق التسلح من خلال مشروعها لنشر درع مضاد للصواريخ.
XS
SM
MD
LG