Accessibility links

الصين تعد بمساعدة الدول الافريقية على تطوير اقتصادها وتسعى لاتخاذ موقع الصدارة هناك


أكد الرئيس الصيني وين جياباو التزام بلاده بمساعدة الدول الإفريقية لتطوير اقتصادها وقال خلال اجتماع لممثلي البنك الإفريقي للتنمية الذي تستضيفه الصين للمرة الثانية في شانغهاي، إن الصين ملتزمة بتعهداتها التي قطعتها على نفسها خلال المنتدى الصيني -الإفريقي في سبتمبر الماضي، لمضاعفة المساعدات للدول الإفريقية بحلول عام 2009 ومنح مبلغ قدره خمسة مليارات دولار لتمويل عمليات التنمية، داعيا كافة الدول الأخرى إلى تقديم قروض ميسرة لمساعدة الدول الإفريقية على النهوض باقتصاداتها. وأضاف:
"تعتمد عملية التطور في إفريقيا التي تسير تدريجا إلى الأمام، على الجهود الداخلية، لكنها تحتاج أيضا إلى الدعم والمساعدة من الخارج".

وتلقي الصين بثقلها في القارة الإفريقية بهدف الحصول على امتيازات اقتصادية، فيما تتعرض لانتقادات بسبب ما يقال حول سعيها للحصول على موارد إفريقيا الطبيعية وسجلها السىء في مجال حقوق الإنسان.

ويقول جوزيف تشنغ أستاذ العلوم السياسية في إحدى جامعات هونغ كونغ، إن انعقاد اجتماع البنك الإفريقي للتنمية في الصين يعني أنها تتجه لاتخاذ موقع الصدارة في أفريقيا. وأضاف:
"سيكون لعقد الاجتماع في شانغهاي أثر على موقع الصين عالميا لأنها تمثل رمزا للتعاون الاقتصادي المستمر مع القارة الإفريقية".

ويؤكد المسؤولون الصينيون أن جهود الصين الاقتصادية ساعدت على تطوير الدول الإفريقية والتخفيف من حدة الفقر.
XS
SM
MD
LG