Accessibility links

logo-print

مسؤول أمني فلسطيني يكشف عن محاولة لاغتيال رئيسَ السلطة الفلسطينية محمود عباس


صرح مسؤول أمني فلسطيني كبير طلب عدم الإفصاح عن هويته بأن رئيسَ السلطة الفلسطينية محمود عباس ألغى زيارة لمدينة غزة بعد اكتشاف نفق تحت شارع صلاح الدين في المدينة مملوء بالمتفجرات.

وأضاف المسؤول أن كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس هي التي كانت وراء تعبئة النفق بالمتفجرات بقصد نسف موكب عباس عند وصوله إلى غزة.

وجاء كشفُ النقاب عن هذه المؤامرة قبل ساعات من زيارته إلى غزة والتي كان يهدف من خلالها إجراء محادثات للتوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار بين حركتي فتح وحماس والذي أسفر عن مقتل حوالي 50 شخصا وإصابة 100 آخرين بجراح.

وعقب اتهام مسؤول أمني فلسطيني كبير كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس بمحاولة اغتيال رئيس السلطة محمود عباس ، صرح ماهر مقداد القيادي في حركة فتح بأنه لا يستبعد قيام حركة حماس بأعمال من هذا القبيل لأنها لا تريد خطا يتسم بالاعتدال واستيعاب الآخر.

وأكد مقداد في حديث "لراديو سوا" رفضه لثقافة حماس التي لا تبني وطنا.

وفي المقابل قال يحيى موسى عضو المجلس التشريعي عن حماس إن هناك فئة في فتح تعمل لصالح إسرائيل والولايات المتحدة ضد المشروع الوطني الفلسطيني.

وأضاف موسى "لراديو سوا" أن حماس تسعى إلى تطويق الخلاف بكافة السبل المتاحة.

من جهته، دعا أحمد يوسف مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني السعودية ومصر إلى الدعوة لعقد اجتماع بين قادة حركتي فتح وحماس لتسوية الأزمة بينهما، على غرار محادثات مكة التي أسفرت عن تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

مراسل "راديو سوا" في رام الله نبهان خريشة والتفاصيل:


وفيما تستمر الاشتباكات بين الجانبين شنت الطائراتُ الإسرائيلية سلسلة من الغارات على قطاع غزة استهدفت عناصر من القوة التنفيذية التابعة لوزارة الداخلية الفلسطينية وعناصر من كتائب القسام وأسفرت عن وقوع ستة قتلى وعشرات الجرحى.

هذا وفي الوقت الذي هددت فيه حماس بالرد على الغارات الإسرائيلية بكل الخيارات المتاحة، أعاد الجيشُ الإسرائيلي نشر مدافع من عيار 155 مليمترا أمام قطاع غزة كما أفادت مصادر أمنية فلسطينية أن نحو 15 دبابة إسرائيلية دخلت مساء الخميس إلى شمال القطاع.

وصرح ديفيد حاخام مستشار وزير الدفاع الإسرائيلي للشؤون الإعلامية بأن بلاده تود العودة إلى طاولة مفاوضات السلام مع طرف فلسطيني يتسم بالقوة والاعتدال معا، إلا أنه أعرب عن أسفه لعدم وجود شريك فلسطيني بعد وصول حماس إلى السلطة:
XS
SM
MD
LG