Accessibility links

برشلونة يتصدر الدوري الإسباني بستة أهداف وربرتو كارلوس ينقذ ريال مدريد


عاد فريق برشلونة حامل اللقب إلى صدارة الدوري الإسباني لكرو القدم بعدما سحق مضيفه اتلتيكو مدريد 6-صفر وتقدم بفارق الأهداف عن فريق ريال مدريد الذي تمكن بفضل لاعبه البرازيلي روبرتكو كارلوس من هزيمة مضيفه ريكرياتيفو هويلفا بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

في المباراة الأولى، استعاد برشلونة توازنه بعد تعادل في الدوري امام بيتيس (1-1) وخسارة مذلة امام خيتافي في نصق نهائي الكأس (صفر-4)، وحقق فوزا ساحقا على مضيفه اتلتيكو مدريد بفضل تألق الثنائي الارجنتيني ليونيل ميسي والكاميروني صامويل ايتو بشكل خاص.

وسجل برشلونة أهدافه الثلاثة الأولى في أخر 6 دقائق من الشوط الأول، وجاء اول هذه الأهداف عبر ميسي بعدما تبادل الكرة مع ايتو، قبل ان يسدد بيسراه كرة زاحفة في الزاوية اليمنى الارضية للحارس ايفان بيشو (39) الذي لعب بدلا من الارجنتيني المصاب ليو فرانكو. وأضاف الظهير الايطالي جانلوكا زامبروتا الهدف الثاني بعدما تلقى تمريرة طويلة على الجهة اليسرى من زميله في يوفنتوس سابقا الفرنسي ليليان تورام، فسيطر بطل مونديال المانيا على الكرة بطريقة مميزة ثم سدد بيسراه كرة "ساقطة" من خارج المنطقة، مستفيدا من تقدم بيشو عن مرماه (44).

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، نجح ايتو في هز شباك فريق العاصمة للمرة الثالثة عندما تابع تسديدة البرتغالي ديكو التي صدها بيشو قبل أن تصل إلى الكاميروني الذي رفع رصيده إلى 11 هدفا.

ومع بداية الشوط الثاني، نجح البرازيلي رونالدينيو في هز شباك أصحاب الأرض للمرة الرابعة بعدما تبادل الكرة مع ايتو قبل أن يسدد بيمناه داخل الشباك (58)، رافعا رصيده الى 19 هدفا. وواصل ميسي المهرجان التهديفي عندما وصلته الكرة داخل المنطقة فسبق الدفاع اليها وسددها "ساقطة" فوق الحارس بيشو (80)، رافعا رصيده إلى 10 أهداف في الدوري هذا الموسم.

واختتم اينيستا المهرجان التهديفي للفريق الكاتالوني بعدما تلقى تمريرة من نجم المباراة ايتو فسددها زاحفة في شباك بيشو (90).

روبرتو كارلوس ينقذ ريال مدريد

وعلى "ستاديو نويفو كولومبينو"، ثأر ريال مدريد لخسارته ذهابا أمام هويلفا صفر-3 وحقق فوزه الخامس على التوالي، منها على اشبيلية وفالنسيا منافسيه على الزعامة، بفضل هدف روبرتو كارلوس الذي سجل في الوقت بدل الضائع بعدما فرط فريقه بتقدمه بهدفين نظيفين وكان قريبا جدا من خسارة نقطتين حاسمتين في معركته للظفر باللقب الغالي فبقي على المسافة ذاتها من غريمه برشلونة.

وضرب ريال مدريد باكرا وافتتح التسجيل في أول فرصة حقيقية عبر كرة رأسية من البرازيلي روبينيو، اثر عرضية اطلقها الانكليزي ديفيد بيكهام من الجهة اليمنى (9). وكاد سيرجيو راموس أن يهدي هويلفا هدف التعادل عندما اخطأ في تقدير الموقف فكاد الروماني لورانتييو روسو أن يخطف الكرة لولا تدخل الحارس ايكر كاسياس في الوقت المناسب (24).

وفي الشوط الثاني، طالب لاعبو هويلفا بركلة جزاء عندما تعرض الفرنسي فلوران سينما بونغول لخطأ من راموس، إلا ان الحكم طالب بمواصلة اللعب قبل ان يحتسب ركلة جزاء في الجهة المقابلة عندما تعرض روبينيو لخطأ من الحارس الفرنسي برتران لاكي، فانبرى لها الهولندي رود فان نيستلروي بنجاح (54)، معززا صدارته لترتيب الهدافين برصيد 22 هدفا.

وبدأت المباراة تنقلب على المضيف عندما ارتكب راموس خطأ على البديل النيجيري ايكيشوكوو اوشيه، فانبرى لها فاسكيز بنجاح (74)، ثم ضرب اوشيه مجددا قبل 4 دقائق على النهاية وأدرك التعادل بتسديدة مميزة بيسراه اثر تمريرة من البديل الآخر ايتور تورنافاكا.

واعتقد الجميع أن ريال مدريد فرط بنقطتين والصدارة، إلا أن البرازيلي روبرتو كارلوس كان له كلمته في الوقت بدل الضائع، فخطف هدف الفوز بعدما وصلته الكرة الى الجهة اليسرى اثر تمريرة من الأرجنتيني فرناندو غاغو.

اشبيلية يفوز بصعوبة على ديبورتبفو كورونا

وعلى ملعب "ريازور"، عانى اشبيلية كثيرا لتخطي عقبه مضيفه ديبورتيفو كورونا الساعي إلى الدخول على دائرة الصراع على مركز اوروبي قبل 4 مراحل على الختام.

وغابت الفرص الحقيقية عن مرمى الفريقين خلال الشوط الاول، وكانت أبرزها لاشبيلية عبر الاوروغوياني خافيير شيفانتون الذي لم يحسن استغلال تمريرة متقنة من المالي فريديريك كانوتي (23).

وحصل اشبيلية على فرصة أخرى في الدقيقة الأخيرة من الشوط الثاني عبر البرازيلي دانييل الفيش، إلا ان حارسه دودو اواتي انقذ فريقه ببراعة. وفي الشوط الثاني أجرى مدرب اشبيلية خواندي راموس تبديلين بإخراج الايطالي اينزو ماريسكا وشيفانتون وإدخال خوسيه لويس مارتي والبرازيلي كليمنتي لويس فابيانو الذي سنحت له فرصة ثمينة لافتتاح التسجيل عندما وصلته الكرة من كانوتي، إلا انه لم ينجح في هز شباك اواتي (67).

وجاء رد ديبورتيفو مثمرا، فافتتح رودولفو بوديبو التسجيل في الدقيقة 72 بتسديدة من اللمسة الأولى عجز اندريس بالوب عن صدها، إلا أن فرحة صاحب الأرض لم تدم سوى دقيقتين لان البرازيلي ريناتو ادرك التعادل بكرة رأسية اثر ركلة حرة نفذها سيرجيو دودا على الجهة اليسرى. وتمكن كانوتي من خطف هدف التقدم والفوز قبل 7 دقائق على نهاية المباراة، عندما توغل لويس فابيانو في الجهة اليمنى لمنطقة أصحاب الأرض قبل أن يعكس الكرة إلى المالي المندفع من الخلف، فسددها زاحفة في شباك اواتي، مسجلا هدفه ال20 في الدوري هذا الموسم.

فوز كبير لـ خيتافي

وعزز خيتافي الذي تأهل إلى نهائي مسابقة الكأس المحلية على حساب برشلونة، مركزه الأوروبي بفوزه الكبير على مضيفه اسبانيول وصيف بطل كأس الاتحاد الأوروبي بخمسة أهداف تناوب على تسجيلها خافي كاسكيرو (8) ومانو دل مورال (42 و71) وروبن بوليدو (55) ودانيال غيزا (65)، مقابل هدف لفريان كورو (4).

- ترتيب فرق الصدارة:

1- برشلونة 69

2- ريال مدريد 69

3- اشبيلية 67

4- فالنسيا 65

5- سرقسطة 58

XS
SM
MD
LG