Accessibility links

logo-print

إسرائيل تهدد باستهداف قادة الفصائل الفلسطينية وكتائب الأقصى تهدد باستهداف المصالح الإسرائيلية


صعدت إسرائيل لهجتها وهددت بتصفية رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية ورئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل المقيم في دمشق. وقال وزير الأمن الداخلي آفي ديشتر عضو الحكومة الأمنية إن مشعل يشكل هدفاً أكثر من مشروع وقال لإذاعة الجيش الإسرائيلي إن التخلص منه يجب أن يكون في أول فرصة رغم صعوبة المهمة. وردا على هذه التهديدات، قال عضو المكتب السياسي لحماس موسى أبو مرزوق من دمشق لوكالة الأنباء الفرنسية إن حركته اعتادت على التصفيات الإسرائيلية وإنها تتخذ إجراءات وقائية.

وقد وجهت كتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة فتح نداء إلى الشعب الفلسطيني في الشتات باستهداف كل المصالح الصهيونية.وأكدت كتائب الأقصى أنها مستعدة بشكل كامل للمشاركة في كتيبة خاصة تشارك فيها كل الفصائل الفلسطينية من أجل تنفيذ عمليات نوعية تستهدف القادة السياسيين الصهاينة على حد ما جاء في البيان.

على صعيد آخر، قتل أربعة مسلحين فلسطينيين وأصيب خامس في قطاع غزة في غارة إسرائيلية جديدة لإسرائيل استهدفت سيارة في بلدة بيت لاهيا في شمال القطاع. وأكد أبو أحمد المتحدث باسم سرايا القدس الجناح العسكري للجهاد الإسلامي أن القتلى الأربعة من أعضاء السرايا.وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي إن الغارة استهدفت ناشطين ضالعين في تصنيع صواريخ محلية لإطلاقها على إسرائيل.
XS
SM
MD
LG