Accessibility links

logo-print

العثور على جثة يعتقد أنها لجندي أميركي على ضفة الفرات شمال الحلة


في الوقت الذي تكثف القوات الأميركية في العراق البحث عن ثلاثة جنود أميركيين يُعتقد أنهم اختطفوا على يد جماعة مسلحة، عُثر على جثة شخص يرتدي زيا عسكريا أميركيا على ضفة نهر الفرات جنوب بغداد.

ويقول الميجور جنرال وليام كالدويل المتحدث باسم القوات الأميركية في العراق:
"لقد عثرت الشرطة العراقية على جثة رجل من المحتمل أن تكون لأحد جنودنا المفقودين".

وأوضح الجنرال كالدويل أن التحقيقات والتحاليل المخبرية جارية للتعرف على هوية صاحب الجثة:
"لقد عثرنا على الجثة ونعمل بجد لتحديد ما إذا كانت بالفعل جثة أحد جنودنا المفقودين أم لا".

وقال الميجور أندرو مورتن المتحدث باسم قوات التحالف في العراق:
"لقد تسلمنا بالفعل جثة عثرت عليها الشرطة العراقية ونبذل كل ما في استطاعتنا لتحديد هوية صاحب الجثة والإبلاغ عنه".

وقال الميجور جنرال وليام كالدويل المتحدث باسم القوات الأميركية في العراق، إنه إذا تبين أن الجثة هي فعلا لأحد الجنود الأميركيين فسيتم إتباع الإجراءات المعمول بها في الجيش وهي إخطار عائلات الجنود أولا.

"حسبما تسمح الظروف فسنخطر عائلات الجنود أولا بنتائج عملية تحديد الهوية".

XS
SM
MD
LG