Accessibility links

logo-print

كروكر يجدد استعداد بلاده للتفاوض مع المسلحين ويشدد على أهمية تسريع المصالحة


جدد السفير الأميركي في بغداد رايان كروكر استعداد الولايات المتحدة للتفاوض مع الجماعات المسلحة التي ترغب في الانضمام للعملية السياسية.

وقال كروكر في اجتماع طاولة مستديرة مع عدد من الصحفيين الأربعاء في مقر السفارة الأميركية ببغداد إن لدى المسؤولين الأميركيين في العراق استعداداً للتفاوض مع الجماعات المسلحة التي ترغب في الانضمام للعملية السياسية ضمن مشروع المصالحة الوطنية، مستثنيا تنظيم القاعدة من المفاوضات.

وأضاف كروكر أن هناك مسؤولين كبار في الحكومة العراقية يساعدون في عملية الاتصالات مع تلك الجماعات، مشيدا بتحرك عشائر أبو غريب لمطاردة تنظيم القاعدة لإخراجه من تلك المنطقة.

وأكد كروكر أهمية العمل على التسريع في المصالحة الوطنية، وقانون النفط وموضوع اجتثاث البعث، مشيرا إلى أن الخطوات لا تزال بطيئة في هذا الشأن.

وعن الحوار الإيراني الأميركي المرتقب، قال كروكر إن الحوار سيقتصر على الشأن العراقي فقط، وإن الحكومة العراقية ستشارك في الحوار.

وأضاف كروكر أننا سمعنا من جيران العراق خلال مؤتمر شرم الشيخ عن دعمهم للحكومة العراقية ونريد أن ينفذوا دعمهم الآن على الأرض.

XS
SM
MD
LG