Accessibility links

ديفيد ولش يشير إلى وجود ثلاثة مسارات سلمية في الشرق الأوسط


قال مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ديفيد ولش إن في الشرق الأوسط ثلاثة مسارات سلمية، الأول ثنائي إسرائيلي فلسطيني حركته في الفترة الأخيرة جهود الوزيرة كوندوليسا رايس، والثاني إقليمي تحرك في الآونة الأخيرة بفضل إحياء مبادرة السلام العربية، والثالث دولي بقيادة الولايات المتحدة واللجنة الرباعية.

وأضاف ولش في شهادة أدلى بها أمام لجنة فرعية عن الشرق الأوسط في مجلس النواب الأميركي أن الولايات المتحدة تمارس ضغوطاً على السلطة الفلسطينية.
"إننا نعمل لبناء زخم على المسارين الإقليمي والثنائي فيما نواصل الضغط على حكومة السلطة الفلسطينية لحملها على الانضواء بكل عناصرها تحت لواء شروط اللجنة الرباعية الدولية للسلام في الشرق الأوسط."

وأوضح ولش أن إحياء مبادرة السلام العربية كان وراء عقد اجتماع بين وزيرة خارجية إسرائيل تسيني ليفني ونظيرها المصري أحمد أبو الغيط وتتوقع الولايات المتحدة تحركاً أكثر على هذا الصعيد. وقال:
"إننا نرى في ذلك التحرك فرصة نود أن نرى الأطراف تبحثها وتستفيد منها."
XS
SM
MD
LG