Accessibility links

الجيش اللبناني يغرق زوارق لعناصر من فتح الإسلام حاولوا الهروب من مخيم نهر البارد


أعلن متحدث باسم الجيش اللبناني لوكالة الصحافة الفرنسية أن بارجة تابعة للجيش اللبناني أطلقت الخميس النار على زوارق مطاطية على متنها عناصر من منظمة فتح الإسلام كانوا يحاولون الفرار من مخيم نهر البارد شمال لبنان مما أدى إلى إغراقها.

وقال المتحدث إن "الجيش اللبناني أغرق بواسطة بارجة تابعة للبحرية اللبنانية، زوارق مطاطية على متنها إرهابيو فتح الإسلام كانوا يحاولون الهروب من نهر البارد فجر الخميس".

ورفض المتحدث تحديد عدد المقاتلين الذين كانوا على متن الزوارق وما إذا كان الجيش أسر بعضا منهم أو انتشل جثث القتلى.

إلى ذلك، إستمرت الهدنة صباح الخميس بين الجيش اللبناني ومقاتلي فتح الإسلام حول مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمال لبنان.

كما تواصلت حركة نزوح اللاجئين الفلسطينيين التي بدأت مساء الثلاثاء تحت مراقبة شديدة للجيش اللبناني الذي طوق المخيم حيث تحصن مقاتلو فتح الإسلام.

ولم يسمع أي إطلاق نار في الصباح كما أفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية وأكد أحد العسكريين أن ليلة الأربعاء كانت هادئة.

واستمر صباح الخميس اللاجئون الفلسطينيون بالخروج في مجموعات صغيرة، معظمهم سيرا على الأقدام، من مخيم نهر البارد فيما يقوم الجنود اللبنانيون بعمليات تفتيش دقيقة.

وفي ضوء الهدنة التي بدأت حيز التنفيذ بعد ظهر الثلاثاء فر نحو عشرة آلاف مدني فلسطيني من مخيم نهر البارد الذي يضم نحو 31 ألف شخص.
XS
SM
MD
LG