Accessibility links

فرنسا تعلن تضامنها مع لبنان وتؤكد تصميمها على إنشاء المحكمة الدولية


أكد وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير الخميس من بيروت أن بلاده والمجموعة الدولية مصممتان على إنشاء المحكمة الدولية لمحاكمة المتهمين باغتيال رئيس الحكومة الأسبق رفيق الحريري.

وقال كوشنير الذي وصل إلى بيروت في زيارة هي الأولى له منذ توليه وزارة الخارجية إن التصميم هو على التصويت في مجلس الأمن على قرار لإنشاء المحكمة الدولية.

ودعا في مؤتمر صحافي عقده إثر لقائه رئيس الحكومة اللبنانية فؤاد السنيورة، المجموعة الدولية إلى عدم القبول مطلقا بالتهديدات والإرهاب، مؤكدا أن فرنسا لن تقبل التخلي عن المحكمة الدولية.

ومن المقرر أن يلتقي الوزير الفرنسي لاحقا برئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري وزعيم الأغلبية النيابية النائب سعد الحريري.

دعم فرنسي للجيش اللبناني ضد فتح الإسلام

من جهة ثانية، أشاد وزير الخارجية الفرنسية بالإجماع الدولي حول دعم الحكومة اللبنانية في مواجهتها مع تنظيم فتح الإسلام.

كما أشاد كوشنير بموقف الفصائل الفلسطينية من أعمال العنف التي وقعت في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين.

وأثنى الوزير الفرنسي على جهود الجيش اللبناني لكبح جماح فتح الإسلام، الموالية لتنظيم القاعدة، وقال:
"نحن نتفهم حاجة الحكومة اللبنانية لإعادة الأمن في الأراضي اللبنانية، والاهتمام بوضع المواطنين من المدنيين".

وكان كوشنر قد قال للصحافيين فور وصوله إلى مطار رفيق الحريري في بيروت إنه يزور لبنان للمرة الأولى كوزير للخارجية للتعبير عن تضامن فرنسا مع لبنان في هذه المرحلة الصعبة للغاية، مشددا على تعلق فرنسا بلبنان وشعبه وسيادته واستقلاله.
XS
SM
MD
LG