Accessibility links

logo-print

تجدد الاشتباكات بين الجيش اللبناني وجماعة فتح الإسلام وتعهد لبناني باجتثاث الإرهاب


أفادت الأنباء الواردة من لبنان بأن اشتباكات عنيفة تدور على جميع المحاور بين الجيش اللبناني ومسلحين من جماعة فتح الإسلام داخل مخيم نهر البارد وخارجه. وتأتي هذه الاشتباكات في الوقت الذي يقوم فيه وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير بزيارة لبيروت للإعراب عن دعم بلاده للحكومة اللبنانية.

من جهته، أشاد وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير أثناء زيارة لبيروت بالإجماع الدولي حول دعم الحكومة اللبنانية في مواجهتها مع جماعة فتح الإسلام، كما أشاد في مؤتمر صحفي مع وزير الاتصالات اللبناني مروان حمادة، بموقف الفصائل الفلسطينية من أعمال العنف التي وقعت في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين.

وأثنى الوزير الفرنسي على جهود الجيش اللبناني لكبح جماح تلك الجماعة، الموالية لتنظيم القاعدة، وقال:
"نحن نتفهم حاجة الحكومة اللبنانية لإعادة الأمن في الأراضي اللبنانية، والاهتمام بوضع المواطنين من المدنيين."

وقال كوشنير الذي اجتمع مع عدد من القادة السياسيين اللبنانيين إن المجتمع الدولي ما زال مصرا على إقرار تشكيل المحكمة ذات الطابع الدولي لمحاكمة المتورطين في اغتيال رفيق الحريري. وأضاف:
"المجتمع الدولي مستمر في الاهتمام بتلك المسالة، وهو يواصل بهدوء المساعي داخل مجلس الأمن بهدف تشكيل المحكمة ذات الطابع الدولي."
XS
SM
MD
LG