Accessibility links

logo-print

استفتاء في سوريا الأحد يثبت الأسد رئيسا حتى العام 2014


يصوت السوريون الأحد المقبل في استفتاء على ولاية ثانية من سبعة أعوام للرئيس بشار الأسد المرشح الرئاسي الوحيد، ويثبتونه رئيسا حتى 2014.

وكان مجلس الشعب السوري قد وافق بالإجماع على ترشيح الأسد بناء على قرار قيادة حزب البعث التي دعت السوريين إلى التصويت بـ"نعم".

وكان الأسد قد تولى الرئاسة في تموز/يوليو 2000 خلفا لوالده الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد بعد فوزه عبر استفتاء بـ97.29 في المئة من أصوات السوريين.

يذكر أن العملية الانتخابية تجري الأحد في غياب أي معارضة داخلية، خصوصا بعد أن صدرت أحكاما مشددة بحق مفكرين وناشطين ديموقراطيين.

فقد حكم على كمال اللبواني المتهم بإجراء اتصالات مع الولايات المتحدة بالسجن 12 عاما، وحكم على الكاتب ميشال كيلو بالسجن ثلاثة أعوام وعلى المحامي أنور البني بالسجن خمسة أعوام.

وقد وجه المعارضون والمدافعون عن حقوق الإنسان أنور البني وميشال كيلو وكمال اللبواني ومحمود عيسى وفائق المير وعارف دليلة نداء من سجن عدرة قرب دمشق نشرته جريدة النهار اللبنانية نددوا فيه بمناخ القمع الذي بلغ ذروته في سوريا.
XS
SM
MD
LG