Accessibility links

logo-print

طهران ترحب بتصريحات البرادعي وبراون يرفض استبعاد التدخل العسكري في إيران


أعربت إيران عن ارتياحها لتصريحات محمد البرادعي المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية التي قال فيها انه ينبغي السماح لإيران بتخصيب اليورانيوم على نطاق محدود، فيما رفض رئيسُ الوزراء البريطاني المقبل غوردون براون أن يستبعد بصورة تامة احتمال التدخل المسلح في ايران التي تشتبه الدولُ الغربية في أنها تخصّب اليورانيوم لأغراض عسكرية.

فقد صرح وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي في مؤتمر صحفي في طهران السبت بأن إيران راضية عن تصريحات البرادعي.

وقال إن تلك التصريحات تنطوي على إقرار بقدرات بلاده النووية وبلوغها المرحلة الصناعية من التخصيب، وأنها تخلو من أي مؤشر على انحراف البرنامج النووي الإيراني نحو أهداف عسكرية أو غير سلمية.

وأضاف أن من حق إيران تخصيب اليورانيوم ويجب احترام هذا الحق بالكامل ، مشيرا إلى أن هدف بلاده هو إنتاج الوقود لمفاعلاتها النووية المدنية.

وكان البرادعي قد صرح في مقابلات مع صحف أميركية واسبانية في الآونة الأخيرة بأن قدرة إيران على تخصيب اليورانيوم أمر لا رجعة عنه، وأكد ضرورة السماح لإيران بتخصيب كميات محدودة من اليورانيوم دون بلوغ مرحلة صناعية.

على صعيد آخر، قال غوردون براون خلال اجتماع في بريستول في إطار انتخابات داخلية لحزب العمال إن من الافضل ان يُسوى الخلاف حول الملف النووي الايراني عبر الضغوط الدبلوماسية.

ولكنه قال ردا على سؤال حول ما اذا كان يستبعد التدخلَ العسكري في ايران ، إنه يرفض الوقوع في وضع "نفقد فيه السيطرة َعلى كوريا الشمالية وايران والدول الافريقية".

ويذكر ان غوردون وهو وزيرُ المالية حاليا، هو المرشحُ الوحيد لزعامة حزب العمال خلفا لتوني بلير ويُفترض تعيينـُه رئيسا للوزراء في السابع والعشرين من يونيو حزيران بعد انتخابه زعيما للحزب الذي يتمتع بأغلبية في البرلمان.
XS
SM
MD
LG