Accessibility links

التيار الصدري يستعد للخروج بشكل جديد الى الساحة العراقية والصدر يدعو أنصاره إلى ضبط النفس


بدعوة من زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر عقدت قيادات مكتب السيد الشهيد اجتماعا طارئا في مدينة النجف اليوم الأحد، وذلك للتباحث حول آخر مستجدات الساحة العراقية.

وقد ادلى الشيخ صلاح العبيدي عضو المكتب السياسي للتيار الصدري بتصريح صحفي أكد خلاله أن التيار سيخرج بإسلوب جديد للعمل المؤثر في الساحة العراقية بعيدا عن وتيرة الروتين.

وانتقد العبيدي الموقف الاميركي الذي تلا الظهور العلني للسيد مقتدى الصدر في مسجد الكوفة يوم امس الاول، مشددا على ضرروة أن يتخذ البيت الأبيض قرار صادقا وواضحا للخروج من العراق.

وفيما يخص حادث مقتل قائد جيش المهدي في مدينة البصرة، أكد العبيدي أن التيار الصدري يعمل على إخراج المجتمع البصري من الأزمات التي يمر بها، لافتا إلى ضرورة عدم الإنجرار إلى أمر غير مخطط له.

واكد الشيخ صلاح العبيدي ان التيار الصدري شكل لجانا لمراقبة ردود الافعال الصادرة من افراد جيش المهدي.

وقال العبيدي إن من اسباب عدم ظهور السيد مقتدى الصدر خلال الاشهر الماضية هو ان الساحة العراقية كانت مؤهلة لفتنة كبيرة مع مطلع العام 2007.

وأضاف العبيدي أن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اوصى بضرورة ضبط النفس وعدم الانجرار وراء الفتنة، مؤكا ترحيب قيادات التيار الصدري بالتعاون مع كافة القوى العراقية ومنها حزب الفضيلة الاسلامي.

هذا ولم يعلق الشيخ صلاح العبيدي على نبأ لجوء وزير الصحة العراقي السابق عضو الكتلة الصدرية علي الشمري الى الولايات المتحدة الاميركية، مكتفيا بالقول إن النبا لازال غير مؤكد.

مراسل "راديو سوا" محمد جاسم والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG