Accessibility links

logo-print

عون يلتقي وزير الخارجية الفرنسية في باريس ويبحث معه تطورات الوضع في لبنان


التقى وزير الخارجية الفرنسية برنار كوشنير في باريس رئيس تكتل الإصلاح والتغيير النيابي اللبناني ميشال عون.

وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية جان باتيست ماتيي ان اللقاء تم بناء على طلب من عون، وان الوزير كوشنير شدد خلاله على موقف فرنسا المتمسك باستقلال لبنان وسيادته، وبإنشاء المحكمة ذات الطابع الدولي وإجراء الاستحقاق الرئاسي في موعده المقرر وفي ظل أفضل الظروف.

من جهته، أكد النائب عون في مقابلة إذاعية، ان اللقاء مع الوزير كوشنير هو بمثابة انفتاح لان كل الطرق مسدودة في لبنان، على حد تعبيره.

وفي شأن الأحداث في مخيم نهر البارد، أكد عون ان الحل يجب أن يكون تدريجيا، وانه لا خلاف من حيث الجوهر مع طرح الأمين العام لحزب الله حسن نصرا لله في هذا الصدد بل في المعالجة.

واعتبر عون ان الخط الأحمر يعني الناس، وهم يخلون حاليا المخيم، ومع خروجهم منه، فان الخط الأحمر سيزول، بحسب تعبيره.

على صعيد آخر، سُمع ليل الإثنين دوي انفجار كبير في محيط مركز سجن مدينة زحلة في البقاع اللبناني، ومركز طوارئ قوى الأمن الداخلي، تبين على إثرها أنها ناتجة عن قنبلة صوتيه ألقاها مجهولون على المركز، مما أسفر عن أضرار مادية في المبنى.

إلى ذلك، قتل شخصان أحدهما سوري مطلوب بتهم جنائية مختلفة والأخر لبناني، أثناء محاولتهما الفرار من أمام حاجز تفتيش للجيش اللبناني على طريق مطار بيروت الدولي، فيما أُوقف آخر كان برفقة القتيليْن، وقد باشرت السلطات المعنية التحقيق معه، وفق ما ذكرت مصادر قضائية لبنانية.
XS
SM
MD
LG