Accessibility links

logo-print

السنيورة يصف معارك الجيش اللبناني ضد تنظيم فتح الإسلام بأنها حرب ضد الإرهاب


عرض رئيس الحكومة اللبنانية فؤاد السنيورة على السفراء الأجانب المعتمدين في لبنان الإجراءات التي تتخذها الحكومة لإنهاء الأزمة في مخيم نهر البارد والذي شهد مواجهات جديدة بين الجيش اللبناني ومسلحي تنظيم فتح الإسلام.

وقال السنيورة إن لبنان يخوض معركته ضد الإرهاب وهذا أمر لا يمكن التهاون فيه أو المساومة عليه مطمئناً إلى أن الحرب ليست ضد الفلسطينيين بل معهم ضد الإرهاب.

وقال السفير الإيراني رضا شيباني بعد الاجتماع تعليقاً على مبادرة رئيس مجلس الأمن القومي الإيراني علي لاريجاني لحل الأزمة اللبنانية إن المبادرة لا تزال مجرد أفكار عامة.

من ناحية أخرى، رفض الرئيس اللبناني أميل لحود الدخول في أي تسوية مع مسلحي فتح الإسلام مشيراً إلى متابعة الاتصالات مع الفصائل الفلسطينية لمعالجة الموقف في مخيم نهر البارد.

ودعا لحود الفرقاء اللبنانيين إلى الاتفاق على تشكيل حكومة وحدة وطنية لمواجهة المرحلة الخطيرة التي يمر بها لبنان. وشدد لحود على عدم التهاون مع تنظيم فتح الإسلام وقال لحود بعد لقاء مع البطريرك الماروني الكاردينال نصرالله صفير:
XS
SM
MD
LG