Accessibility links

logo-print

المجلس الانتقالي الليبي يبحث القانون الانتخابي ومساعي لحل مشكلة بني وليد


يجتمع المجلس الانتقالي الليبي الأحد في طرابلس لإقرار القانون الانتخابي لانتخابات المؤتمر العام ، وهي انتخابات المجلس التأسيسي.

وقال فتحي الباجة عضو المجلس لوكالة الصحافة الفرنسية إن أعضاء المجلس الانتقالي سيبحثون آخر التعديلات التي سيتم إدخالها على القانون الانتخابي.

من جانب آخر، قال رئيس الحكومة الانتقالية في ليبيا عبدالرحيم الكيب إن الحكومة تحضر حالياً دراسة لرفع المرتبات بعد سلسلة من الإجراءات التي اتخذتها بهدف المساعدة في التخفيف عن أعباء المواطنين.

حشود عسكرية على مشارف بني وليد

وعلى خط آخر، تتواصل المساعي في ليبيا من أجل حل المشكلة في منطقة بني وليد وسط أنباء عن حشود عسكرية لقوات المجلس الانتقالي على مشارف المدينة.

وفي هذا السياق قال قائد ثوار مدينة بني وليد، مبارك الفطماني إن كل مداخل المدينة محاصرة من قبل الثوار لكنه أضاف:"ثوار بني وليد معهم ثوار ليبيا الذين هم جزء منهم هم الآن على جميع مداخل بني وليد المحاصرة بالكامل من الثوار الذين باستطاعتهم أن يدخلوها بأي لحظة إلا أننا تركنا الأمر لوزارة الداخلية ورئيس الأركان."

التأكيد على جاهزية الثوار للقتال

وأكدّ قائد ثوار مدينة بني وليد جاهزية الثوار للقتال معتبراً أنه ليس أمام العناصر الموجودة في المدينة أي حل إلا تسليم نفسها وأن تمتثل للعدالة:"جميع سرايا الثوار والمجالس العسكرية في المنطقة الغربية والشرقية والوسطى الآن هي على تخوم بني وليد وليس أمام أفراد تلك العناصر حل سوى أن يسلموا أنفسهم وأسلحتهم. ومنطقة بني وليد لا تمثل أي خطر منطقة نائبة في وسط صحراء وحتى وان استمر التمرد هم قلة متبقية من أزلام النظام يحاولون أن يثيروا الفتن مرة في بني وليد ومرة في غيرها."

XS
SM
MD
LG