Accessibility links

اولمرت يرفض التسوية مع حركتي حماس والجهاد الاسلامي ويؤكد مواصلة استهداف الحركتين


أكد ايهود اولمرت رئيس الوزراء الاسرائيلي، أن لا نية لديه للتسوية مع حماس أو الجهاد الاسلامي، وأنه سيواصل استهدافهما.

كما أوضح اولمرت أن القوات الإسرائيلية مستمرة في العمل بروية، وستضرب الأهداف المحددة لتطال كل من يخطط ويغذي الارهاب ويحاول ضرب المناطق الإسرائيلية.

من جهته، اعتبر وزيرالاعلام الفلسطيني مصطفى البرغوثي أن رفض أولمرت المبادرة الفلسطينية لتحقيق تهدئة شاملة ومتبادلة ومتزامنة، يؤكد مسؤولية اسرائيل عن التصعيد الحاصل، وعدم وجود شريك اسرائيلي للسلام.

أما محمود عباس رئيس السلطة الفلسطينية فقد أعلن أنه سيلتقي رئيس الوزراء الإسرائيلي في السابع من يونيو/حزيران لبحث التوصل إلى هدنة.
XS
SM
MD
LG