Accessibility links

بيريز يقرر الترشح لرئاسة دولة إسرائيل ويعتبر المعلقون النائب ريفلين هو الأوفر حظا


أعلن نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي شيمون بيريز الأربعاء أنه مرشح لرئاسة إسرائيل خلال التصويت المرتقب في غضون أسبوعين في الكنيست.

وقال بيريز الحائز على جائزة نوبل للسلام خلال اجتماع في الكنيست لكتلة كاديما البرلمانية التي ينتمي إليها: "قررت أن أكون مرشحا لرئاسة الدولة".
وأضاف بيريز أنه مارس عمليا أعلى المناصب الرسمية كلها وعرف الفشل وإنما أيضا حقق نجاحات.

وكان بيريز قد هزم في الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي جرت سنة 2000 أمام منافسه موشيه كاتساف مرشح اليمين رغم أن فوزه كان مرجحا.

وتابع بيريز: "قررت عبر ذلك تلبية طلب العديد من الإسرائيليين بينهم رئيس الوزراء ونواب وأفراد من الشعب لتقديم ما قد يكون آخر مساهمة لي في خدمة هذا البلد".

وبيريز نائب رئيس الوزراء حاليا كان رئيسا للوزراء في السابق وعميد السن في الكنيست، ويحظى بشعبية كبرى في إسرائيل وكذلك بتأييد دولي بحسب استطلاعات الرأي.

وتنتهي ولاية الرئيس كاتساف المؤلفة من سبع سنوات في يوليو/تموز القادم. ويشتبه بأن كاتساف متورط في قضية اغتصاب وتحرش جنسي تصل عقوبتها إلى السجن 16 سنة في حال توجيه إليه التهم. وعلقت مهام كاتساف في نهاية يناير/كانون الثاني بناء على طلبه.
يشار إلى أن مهام الرئيس فخرية في إسرائيل.

وقد أعلن النائب في الليكود روفن ريفلين وكذلك النائبة العمالية كوليت افيتال عن عزمهما الترشح للرئاسة أيضا. ويعتبر المعلقون ريفلين الأوفر حظا للفوز بها.
XS
SM
MD
LG