Accessibility links

logo-print

مقتل وإصابة عدد من المسلحين والشرطة واعتقال قائد خلية مسؤول عن قتل وخطف بالعراق


أعلنت وزارة الدفاع العراقية عن قيام قواتها في الموصل ومناطق متفرقة في بغداد بقتل سبعة مسلحين بالإضافة إلى اعتقال 52 مشتبها بهم ضمن عمليات نفذتها خلال الـ24 ساعة الماضية&#46 وفي الديوانية أعلن مصدر عسكري مقتل اثنين من عناصر الشرطة وإصابة اثنين آخرين بجروح في انفجار عبوة ناسفة.

وفي كركوك التي تبعد 255 كيلومترا شمال بغداد أعلنت الشرطة إصابة ثلاثة من عناصرها بجروح في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم في بلدة تقع جنوب كركوك.

كما أصيب جنديان عراقيان بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهما على الطريق الرئيسي قرب ناحية الحويجة غرب بغداد، وفقا للمصدر نفسه.

وقال مصدر عسكري إن عبوة ناسفة انفجرت على الطريق الرئيسي في حي العبيدي شرق بغداد مما أدى إلى مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين بجروح.

مداهمتان في مدينة الصدر

وقامت القوات الأميركية الأربعاء بمداهمتين في مدينة الصدر شرق بغداد عقب اختطاف خمسة بريطانيين وذكر الجيش الأميركي أن المداهمة الأولى أسفرت عن اعتقال عضويْن في جماعة مسؤولة عن عمليات اختطاف وأدت الثانية إلى احتجاز خلية من ستة أشخاص تعمل على تهريب الأسلحة والقنابل من إيران.

وأفاد سكان مدينة الصدر بأن اثنين من المعتقلين رجلا شرطة. ولم يؤكد الجيش الأميركي أن يكون للمداهمتين علاقة بالبريطانيين المختطفين.

وقد رجح وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري أن يكون جيش المهدي الموالي لزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر مسؤولا عن اختطاف خمسة بريطانيين من مقر وزارة المالية العراقية في بغداد الثلاثاء.

وأكد زيباري أن السلطات العراقية تتابع المسألة بشكل مكثف، مشيرا إلى أن مثل هذه العملية تتطلب مشاركة عدد كبير من الأشخاص. ورجح تورط ميليشيا شيعية في تنفيذ العملية، مستبعدا أن يكون لمسلحين من القاعدة علاقة بالأمر.

هذا ونفى ممثلون عن التيار الصدري تورطهم في العملية. وقال صلاح العبيدي المتحدث باسم التيار الصدري إن مثل هذه الأعمال تتعارض مع الخطوات السلمية التي يدعو لها مقتدى الصدر.

اعتقال قائد خلية مسلحة

وأعلن الجيش الأميركي الأربعاء أن قوة تابعة للعمليات الخاصة العراقية يدعمها مستشارون أميركيون اعتقلت قائد خلية مسلحة في بغداد مسؤول عن خطف وقتل عدد كبير من العراقيين.

وأكد أن الشخص المعتقل متهم بقيادة خلية خطف نفذت عمليات قتل في بغداد كما أنه متهم بخطف عالم نووي وقتل مدير دائرة الجنسية والإقامة ونائبه.

وكان مسلحون قد خطفوا العميد عبد الله حمود شحادة مدير دائرة الجنسية والإقامة التي تعنى بشؤون الأجانب المقيمين في يوليو/تموز 2006 في حي الشعب شمال شرق بغداد وعثر على جثته بعد يوم من خطفه، وفقا لمصادر أمنية في وزارة الداخلية.
كما قتل مسلحون نائبه في وسط بغداد بعد فترة وجيزة.
XS
SM
MD
LG