Accessibility links

logo-print

إقرار الولاية الجديدة للرئيس الأسد وواشنطن تعتبر الاستفتاء عملية غير نزيهة


أقر مجلس الشعب السوري ولاية الرئيس السوري بشار الأسد لفترة رئاسية جديدة مدتها سبع سنوات. وجاء ذلك في جلسة عقدها مجلس الشعب برئاسة الدكتور محمود الأبرش رئيس المجلس وحضور كبار المسؤولين السوريين.

من جهته، انتقد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية توم كيسي الاستفتاء الأخير لمنح فترة رئاسية جديدة لبشار الأسد مؤكدا أنه "من الصعب القول عن هذه انتخابات بأنها حرة ونزيهة حين يكون هناك مرشح واحد وحين يحصل هذا المرشح على نحو 98 في المائة من الأصوات".

وتابع المتحدث "إنني متأكد من أن الرئيس الأسد فرح بقدرته على الفوز على مرشحين آخرين غير موجودين وبمواصلة حكم سوريا بطريقة سيئة".

من جانبه، أعرب مصدر في وزارة الخارجية السورية في خبر لوكالة الأنباء السورية الرسمية عن "استغرابه لفقدان القدرة لدى الناطق الأميركي على رؤية ما جرى في سوريا من إجماع وطني وشعبي حول قيادة الرئيس بشار الأسد".

ويجدر بالذكر أن جبهة الخلاص الوطني السورية المعارضة وصفت نتائج الاستفتاء في سوريا بالمهزلة واعتبرت نتيجته المعلنة شكلا من أشكال الخداع.
XS
SM
MD
LG