Accessibility links

logo-print

إحياء الذكرى الخمسين لوفاة النحات العراقي جواد سليم


بغداد - حيدر القطبي

على أنغام الفرقة السمفونية العراقية وتحت نصب الحرية في ساحة التحرير وسط بغداد، استذكر مثقفون وفنانون وشعراء عراقيون مرور 50 عاما على وفاة النحات جواد سليم، الذي يعد أحد أشهر النحاتين العراقيين.

وعبر الحاضرون في لقاء لـ"راديو سوا" عن أهمية نصب الحرية الذي بدأ سليم العمل به عام 1959، وقالوا إنه يجسد تقديم العراقيين للتضحيات من أجل الحرية.

وقد أضحى نصب الحرية في ساحة التحرير بمشاركة المعماري رفعت الجادرجي والنحات الراحل محمد غني حكمت أحد أبرز المعالم الفنيّة في العراق ، ليصبح "لافتة ينبغي على الساسة العراقيين فهمها"، كما يقول الكاتب العراقي كاظم المقدادي.

وفيما شهدت ساحة التحرير قبل قرابة عام تظاهرات تطالب بتفعيل الخدمات وتحمل طابعا سياسيا فإنها تشهد اليوم تظاهرة ثقافية، وبهذا الشأن تحدثت الروائية ابتسام عبد الله عن إمكانية أن تسهم النشاطات الثقافية في تنمية المجتمع.

في الثالث والعشرين من شهر كانون الثاني يناير من عام 61 من القرن الماضي، فارق جواد سليم الحياة بعد تعرضه إلى نوبة قلبية دون أن يرى النصب الذي عمل عليه لسنتين متتاليتين شامخا في ساحة التحرير، هذا النصب الذي أبقى إسم جواد سليم خالدا في ذاكرة العراقيين كلما اشرقت الشمس وغربت.
XS
SM
MD
LG