Accessibility links

logo-print

إزدهار السوق السوداء في مجالي الوقود والطاقة الكهربائية


بعد مرور بضع سنوات على أعمال العنف وهجمات التمرد المسلح، ازدهرت السوق السوداء في مجالي الوقود والطاقة.

ففي بغداد مثلا، لا يخلو حي من أحيائها من حزم مختلفة الألوان لأسلاك كهربائية تمر بين البنايات وفوق الأشجار لترسم شبكة كهربائية تغذيها مولدات حلت محل الشبكة الوطنية بسبب الوضع المزردي للكهرباء في المدينة.

ويلفت مواطنون بغداديون إلى أن وضع التيار الكهربائي في العاصمة بات أسوأ مما كان عليه خلال سنوات العقوبات الاقتصادية التي كانت مفروضة على البلاد خلال فترة نظام صدام حسين.

ويشير تقرير لوكالة أسوشيتدبريس إلى أن سكان بغداد يمتنعون عن شراء كميات كبيرة من اللحوم كما كان يفعلون في السابق بسبب صعوبة استخدام الثلاجات إلا عندما يستخدمون مولدات ذات طاقة كافية.

وفي الشقق الواقعة في الطوابق العالية يصعب على السكان الحصول على الماء إلا باستخدام المولدات الكهربائية التي عادة ما ينصبونها خلف هذه البنايات وبينها بعدما باتوا متعودين على الأزيز الذي يحدثه استخدامها.

يقول أحد البغداديين لتلفزيون اسوشيتدبريس:
XS
SM
MD
LG