Accessibility links

لقاء مرتقب بين عباس وأولمرت والخارجية الأميركية تعرب عن الأمل في إحراز تقدم


أعلن المتحدث باسم السلطة الفلسطينية نبيل أبو ردينة أن اللقاء المرتقب بين رئيس السلطة محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت سيعقد في الضفة الغربية.
ولم يوضح أبو ردينة اسم المدينة التي سيجتمعان فيها ولكن مسؤولين فلسطينيين طلبوا عدم الكشف عن أسمائهم قالوا إن الاجتماع سيعقد في أريحا، ويتناول بوجه خاص احتمال التوصل إلى هدنة تضع حدا لدوامة العنف الأخيرة في المنطقة.

وكان عباس قد أعلن أنه سيلتقي مع أولمرت في السابع من يونيو/ حزيران، في أعقاب لقائهما الذي عقد في 15 ابريل/ نيسان الماضي.

وجاء الإعلان عن اللقاء في الوقت الذي تواصل فيه إسرائيل شن غارات جوية على قطاع غزة ، ولا سيما على أهداف لحركة حماس ردا على إطلاق صواريخ فلسطينية على أراضيها.

ومن ناحية أخرى قالت الخارجية الأميركية إنها لا تزال تأمل في إحراز تقدم في جهود إحلال السلام في الشرق الأوسط من خلال استئناف الاجتماعات بين اولمرت ورئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

مراسل "راديو سوا" في واشنطن سمير نادر والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG