Accessibility links

logo-print

بوش يرسل إحدى مستشاراته لمساعدة الحكومة العراقية في إنجاز الأهداف المتفق عليها


أعلن الرئيس جورج بوش خلال لقاء في البيت الأبيض مع الرئيس العراقي جلال الطالباني الخميس أنه سيرسل ميغان اوسوليفان إحدى مستشاراته المقربات إلى العراق لمساعدة الحكومة في تحقيق النتائج السياسية التي ربطت الولايات المتحدة استمرار مساعدتها غير العسكرية بمسألة انجازها.

وميغان اوسوليفان مساعدة خاصة للرئيس وتشغل منصب مساعدة مستشار في مجلس الأمن القومي لشؤون العراق وأفغانستان.

وقد عملت اوسوليفان مع بول بريمر في السلطة الانتقالية التي تولت شؤون الحكم في العراق بعد الحرب العام 2003 وحتى يونيو/حزيران 2004 . وأعلن بوش أنه طلب من اوسوليفان العودة إلى بغداد للعمل مع السفير ريان كروكر ومساعدة العراقيين على بلوغ الأهداف المحددة.

وأوضح بوش للرئيس العراقي عزمه على مساعدة الحكومة العراقية في تحقيق الأهداف المهمة. كما أشار إلى ضرورة صدور قانون حول الموارد النفطية الذي ينتظر منذ أشهر، وقانون آخر حول مشاركة عناصر نظام صدام حسين في الحياة العامة وإجراء انتخابات في المحافظات.

وأضاف بوش أن الرئيس العراقي يدرك تمام الإدراك ضرورة هذه الأهداف، وأنه منصرف إلى انجاز هذه المهمة.
من جهته، أعلن الطالباني أنه يريد الإيفاء بالالتزام الذي قطعه على نفسه لتحقيق هذه المعايير وبذل كل ما في وسعه لتحقيق بعض التقدم نحو المصالحة الوطنية واعتماد القوانين المنتظرة.

وفي رسالة وجهها إلى الرأي العام الأميركي الذي تؤيد أكثريته بدء الانسحاب، وإلى العراقيين، قارن الطالباني بين الوضع في العراق الآن وفي الفترة السابقة، معترفا بوجود بعض المشاكل، لكنه قال:

"نعيش في الوقت الراهن في ظروف أفضل من الماضي".
XS
SM
MD
LG